المنظومة التربویة المغربیة في سنة 2019: أي إسھام في التنمیة في ظل الرؤیة الاستراتیجیة والقانون الإطار؟

يسعد المركز المغربي للأبحاث وتحليل السياسات أن يقدم للقراء دراسة حول المغرب التعليمي تتناول بالتشخيص واقع المنظومة التربوية المغربية خلال سنة 2019، وهي الدراسة التي أعدها الباحث بالمركز الدكتور مصطفى شكٌري من خلال مساءلة لإسهام هذه المنظومة في التنمية في ظل الرؤية الاستراتيجية والقانون الإطار. وقد عمل الباحث على تتبع وقائع مجريات الحقل التعليمي عبر محاور شملت السياقات والمستجدات التي طبعت سنة 2019، وهمت تجليات المقاربة التنموية في الخطاب الوثائقي التربوي والإخفاقات العامة المسجلة بسبب طريقة التسيير ومنهجية التدبير لهذا القطاع الحيوي.
ويبقى أملنا كبيرا في أن يجد الباحثون وعموم القراء في هذه الدراسة ما يضعهم في الصورة العامة للتحديات الجوهرية التي يعرفها القطاع التربوي والتعليمي ببلادنا، خاصة إن ربطنا هذه التحديات بمدى قدرة إسهام القطاع في تحقيق تنمية تكون رافعة لولوج المستقبل المتسارعة والمتجددة حركته معرفيا وقيميا.

د. مصطفى شكري
29/12/2020

استراتيجيات إدارة الصراع التنظيمي في المؤسسات التعليمية

لعقود من الزمن شكلت ظاهرة الصراع التنظيمي إحدى أبرز الموضوعات التي شغلت اهتمام الباحثين في إدارة المنظمات. وترجع أهمية هذه الموضوعة إلى طبيعة وخطورة تأثيراتها على أداء المنظمات وفاعليتها الاجتماعية. والمؤسسة التعليمية ليست في منأى عن هذه الظاهرة؛ فهي ابتداء وانتهاء مؤسسة اجتماعية وبنية تنظيمية. واعتبارا لهذه الحقيقة، فقد باتت إدارة الصراعات التنظيمية إحدى أبرز الوظائف التدبيرية للقائد التربوي، وأضحى هذا الأخير مدعوا لامتلاك العدة النظرية والمهارية الضرورية للتعامل مع هذه الظاهرة.

واستنادا لهذه الأهمية، سنحاول في هذه السطور الإجابة عن الأسئلة التالية:

  • ما هو الصراع التنظيمي؟ وما هي أبرز تجلياته في المؤسسات التعليمية؟
  • كيف قارب كل من علم الاجتماع وعلم النفس ظاهرة الصراع التنظيمي؟
  • وأية استراتيجيات لإدارة الصراعات التنظيمية في المؤسسات التعليمية؟
إبراهيم بايزو
15/01/2020